أرشيف شهر: أبريل 2015

كلمات للشاعر نزار قباني في ذكرى وفاته في الثلاثين من نيسان من كل عام:محمد مخلص حمشو

نزار قباني محطة شعر وأدب وعشق كبير وشجن..هو رئيس جمهورية الشعر وشاعر العربية المحلق في النصف الثاني من القرن العشرين ومن أكثر شعراء العربية إنتاجاً وشهرة ومبيعاً بلا منازع . نزار قباني أتسم أسلوبه الشعري بالرومانسية والحنين وقد تغني في الحب والمرأة ويغلب هذا على أكثر مواضيع شعره …هو شاعر قد كتب شعره بما لا يشابه في سحره سحر, وصوّر ... أكمل القراءة »

الشاعر طارق صادق التميمي…جواد الائمة بمناسبة ولادة محمد الجواد ع نهنئ المرجعية الشريفة والعالم الاسلامي

ماذا اقول بجودك المتكلـــــــــم ولمن اقول وانت دومــــا اكـرم انت الجواد وفيك كل سجيـــــــة  من ال بيت طاهر تتوســــــــم يا منقذ الملهوف في حاجـــــاته  كرم يفوق عطائه المتكــــــــرم كرم من الاجداد ظل مواكــــب  طول المدى بعد الرسول الاعظم يابن الوصي المرتضى من ربه  انت الامام ومن صفاتك نفهــــم انت الامام وانت وحي دعائنــا  في بحر علمـك ينهــل المتعلـــم قد كنت للتقوى ... أكمل القراءة »

في حوار مع المسرحي العراقي المقيم في بلجيكا حازم كمال الدين: … عبد الجبار خمران

 المثقف العربي في الوطن لا يرى في مثقف الشتات فسحة للإثراء والتلاقح.. المسرحي العراقي المقيم في بلجيكا حازم كمال الدين من المسرحيين الباحثين الذين أشربوا في قلوبهم التجريب والتنقيب، أولئك الذين يحاولون تشييد مشروعهم الدرامي على جُمل مسرحية جمالية جديدة وعلى صيغ دراماتورجية وابداعية مبتكرة.. لايكتفي في عروضه المسرحية على البحث في آليات العرض المسرحي فحسب بل يغوص عميقا في ... أكمل القراءة »

حوار مع الشاعرة الفلسطينية سلمى جبران … شاكر فريد حسن

أنا إنسانة أمارس صراع البقاء منذ ولادتي – بدأت كتابة الشعر في جيل 12 عاماً، ولكني لم احتفظ بما كتبت، وفقط الآن أفهم حكمة القدر في جرياني الدائم وعدم احتفاظي بـ "تحف أثرية" لا مكان لها في آني – الكتابة هي لسان الذات أو لغة النفس – ليس بمقدوري تقييم أية حركة ثقافية، ولكنني مدينة لكل من وما ساعدني على ... أكمل القراءة »

إذا ما البوح … عبد الزهرة شباري

إذا ما البوح / عبد الزهرة لازم شباري   اليها …… دعيني أرتدي وسني وأخلع حلة الليل إذا ما الليل يطويني ويسمل روحي العطشى في واحات من شجني، دعيني أستقي دمعي وأغزل عودي المطعون في سيل من الآهات والصمت، لأن الليل يا شجوي معقود على الموت، حسبتك نسمة تسري على قمحي وتورق من سنابلها صدى شوقي، وتفتح زهرة الحناء في ... أكمل القراءة »

كَأَنَّهَــا هِيَ!! … بوعبد الله فلاح

كَأَنَّهَــا هِيَ!!/ بوعبدالله فلاح   لا وطَنَ معَ الظُّلم (لابرويير)..   أنْ تعِي ما تقُولْ … أصابَكَ سَهمُ الذّهولِ ورمحُ الذُّهولْ… لُغَتِي كاللقيطَةِ.. عاهرَةٌ تفتحُ الرِّيحَ للأمنِياتِ وللغدِ حينَ تَرَى الغَدَ أنتَ قريبًا غريبًا.. عجُولٌ عَذُولْ… لا مسافَةَ بينَ الشّتَاءِ وغيرهِ إنْ أنتَ جُبتَ بجِبْتِ الفصولْ… كنتُ في الجُبِّ مرتَعِدًا ولمحتُ الحمامةَ تأفُلُ مُتَّئِدًا مؤمنًا بالشروقِ ولا مؤمنًا بالأفولْ… يا ... أكمل القراءة »

قراءة في المجموعة الشعرية ” القيامة”للشاعر العراقي جابر السوداني قراءة في المجموعة الشعرية ” القيامة”للشاعر العراقي جابر السوداني … أحمد فاضل

تتساوى القيامة والجحيم لدى الشاعر حينما يجد نفسه على شفا آهة واحدة تخرج من بين أضلاعه ، فكيف إذا تأوه عمره كله ؟ هذا ما وجدته عند قراءتي المجموعة الشعرية " القيامة " للشاعر العراقي جابر السوداني الصادرة حديثا عن دار ميزوبوتاميا للطباعة والنشر والتوزيع بغداد ، حيث هذا الكم من البلايا التي تناسلت هنا على أرض الرافدين ما أجبره ... أكمل القراءة »

الحرص على المؤسسة العسكرية…اكرم العبيدي

هل نحن جاهزون لتقبل الشائعة او نسهم في انتشارها ، منذ أيام انتشر فديو على مواقع التواصل الاجتماعي لجنود ينحرون على أيدي داعش وتشير أخبار داعش أو وسائل الإعلام ألمروجة لهذا التنظيم ان التنظيم سيطر على معسكر للجيش العراقي في منطقة الثرثار وان كل الجنود فيه قد تم أسرهم ومن ثم ظهر لنا هذا الفيديو الذي تناولته الجزيرة والعربية والشرقية ... أكمل القراءة »

«مثل إيكاروس».. رواية تحفل بإسقاطات سياسية على الواقع العربي

يتوقع الكاتب المصري أحمد خالد توفيق انحسار موجة أدب الرعب التي يقول إنها أصابت القارئ بالملل؛ لأن “حياتنا مرعبة فعلاً” ويرى أن للحقيقة ثمناً وللمعرفة ثمناً وأن الاقتراب من الحقيقة أكثر من اللازم ثمنه الموت.وفكرة الاقتراب من المعرفة تجسدها رواية توفيق الجديدة “مثل إيكاروس” التي تدور أحداثها عام 2020 ولكنها تحمل في طياتها إسقاطات على الواقع الحالي. وعن الإسقاطات يقول ... أكمل القراءة »

أقسمتُ ألاَّ يُحِب!!!ناهدة الحلبي

ضاهى الملائكَ فيمن يدَّعي القُدُساينسلُّ في خِلَعٍ مَوْشيَّةٍ أنِسا هل كنتُ أحببتُ قدِّيسا وتُشغِلني عن جنَّةِ اللهِ أشواقٌ جَرتْ عُرُسا كانت مباهجَ للعشَّاقِ مؤنَفَةً صارت كنائسَ من كانتْ له جرَسا حتى أخذتَ من الأحداقِ لمعتَها كالنَّضْرِ ينسابُ من أدواحهِ يبسا من ينزِفُ الحبَّ في الشَّرْيانِ يعشَقُني هل يغفِرُ اللهُ منْ آتاهُ مُلْتمِسا يُبدي الشموس به من ضوئهِ شُعَلاً والليل يُطْلِعُ ... أكمل القراءة »